" لـــيـــبـــيـــا " مــهــلا " !!

خليجية

* ننتظر اللحن " العربي " الجديد غدا" في البطولة " العربية " أو الدورة " العربية " التي تغطي مناكب أرض " الكنانة " عندما يلتقي أخضر " الوطن " منتخبنا بالمنتخب " الليبي " الشقيق .. !!

* غدا" قد تدخل لغة " الحسابات " ومعها جمل " الفنيات " وروعة " المدرجات " وهذه العوامل قد تساهم في إنجاح معمعة " عربية " يتسيد لحنها الكروي " السعودية " و " ليبيا " ..

* قد يبحث المنتخبين " السعودي " و " الليبي " مبكرا" عن مقعد آمن يجير لهم لغة الذهب " العربي " فالرابح في " معمعة " الغد قد تشرق شمسه أكثر نحو الإقلاع بالذهب " العربي " إن أتقن خطة اللعبة أمام " مصر " في النهاية .. !!

* المنتخب " السعودي " إبداعه ممتد من ركن المرمى إلى مساحة اللعبة هجوميا" يقابله الدهاء الكروي " الليبي " بقيادة الملحن وعازف جمل الفن الكروي الناهل " طارق التائب " وبقية الكتيبة الليبية ..

* ما يزين اللعبة وتاريخ المنتخبين هي تلك الروح التي ستكون حاضرة بلا شك بين أشقاء ووطن واحد يجتمعان من أجل حلم " عربي " لا خاسر فيه .. !!

* ماعرف من الثقافة الكروية " الليبية " الإ كل ماهو جميل فالتوقعات والتنبؤات توحي بنهر بل شلال قد يغمر بساط الدرة " المصرية " غدا" بمشاطرة الجمال الكروي " السعودي " ..

* سأمني النفس بأن تبقى نتيجة اللعبة غدا" " سعودية " فهذا وطني ولا أغلى من تراب " الوطن " لكن إن كسب المنتخب " الليبي " فهو شقيق صادق ونكن له كل محبة وتقدير فهنيئا" من قلوب كل " السعوديين " .. !!

* البطولة " العربية " خلقت من أجلنا كلنا وهي تقارب " الشعوب " وتبادل " الثقافات " ولم تخلق من أجل إسقاط أحد كرويا" وتدوين ذكرى قد لا تخدم رياضتنا " العربية " ..

على دروب الخير نلتقي ..

بقلم سعودي .. ماجد المالكي

************************************************** ************************************

هذا الموضوع منقول من منتدى كورة بقلم العضو السعودي (ماجد المالكي) وهو عضو في ذلك المنتدى




ليبيا والسعودية قطبان عربيان في كل شيء
ويتميز الشعبين الشقيقين بحبهم لبعضهم بعيداً عن السياسة
ودائما إذا التقى العربيان الليبي والسعودي

فإن اللقاء يكون مصحوبا بالمودة والحب ربما للقرابة التاريخية التي تجمعهم
ونتمنى من قلوبنا أن يكون كل هذا حاضراً في اللقاء الكروي اليوم

بـــــــــــــــــين

الأخضران ليبيا والسعودية

ونشاهد كرة قدم راقية ومهارات عالية من الفريقين




بقيادة طارق التايب والقحطاني
يلتقي اليوم المنتخبان الليبي والسعودي
ضمن دورة الألعاب العربية المقامة بمصر




الي القلم العربي السعودي الحر الاصيل قلم الاخ ماجد المالكي اكتب كلماتي هذه وانا اشعر بكل صدق وامانة اني اكتبها لاحد اخواني احييي فيك انتمائك العربي وشعورك العربي فعلا انت عربي من الالف الي اللياء دون تزييف او رياءوتمنياتي بحظ افضل لاشاوس الكرة العربية السعودية وعلما بانهم فازوا اليوم ففوزليبيا فوز سعودي




ألف شكر رندة عمر




اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *